أخبار وطنية

وزارة الصحة توصي المعتمرين والحجاج باعتماد تدابير لتجنب فيروس «كورونا»

أوصت وزارة الصحة، المعتمرين والحجاج المغاربة، بضرورة الاخذ بمجموعة تدابير، كالنظافة، وغسل اليدين، ووضع كمامات خصوصا خلال فترات الزحام، لتفادي الاصابة بفيروس «كورونا».

وشددت الوزارة في بلاغ لها على ضرورة الأخذ بهذه التدابير لتفادي الإصابة بمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية الناتجة عن فيروس «كورونا».

كما أوصت الوزارة حسب «وكالة المغرب العربي للأنباء» المعتمرين والحجاج بضرورة الاتصال بالمصالح الصحية بعد عودتهم من الديار السعودية إذا ظهرت عليهم أعراض تنفسية حادة ووخيمة.

وأوضحت الوزارة أنها تعمل على تحسيس المسافرين القاصدين للدول التي تعرف بؤرا للداء وتزويدهم بالأقنعة الوقائية ومطويات تتضمن معلومات عن هذا المرض والتدابير اللازمة للوقاية منه، وذلك في نقط العبور بداية بمطار محمد الخامس ومطار سلا لتعمم على باقي المطارات في موسم الحج.

وأضافت أنه لحماية المواطنين من دخول الفيروس إلى المغرب، تعمل وزارة الصحة، بتنسيق مع المصالح المعنية على ترصد الداء عبر المنظومة الوطنية للمراقبة الوبائية، وعلى دعم قدرات المختبرات الوطنية المرجعية كالمعهد الوطني للصحة ومعهد باستور بوسائل التشخيص الفيروسي ومصالح العلاج بالإمكانيات الضرورية.

وتخبر وزارة الصحة الرأي العام، أنه ومنذ الإعلان عن ظهور حالات إصابات بمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية الناتجة عن فيروس «كورونا»، بالمملكة العربية السعودية خلال سنة 2012 وإلى حدود اليوم، لم تسجل المصالح الصحية الوطنية أية حالات إصابة بهذا الفيروس.

واعتبارا للوضع الوبائي العالمي المتعلق بهذا الداء، فإن منظمة الصحة العالمية لا توصي إلى حدود الآن بأية قيود على التنقلات إلى البلدان الموبوءة.

 

لجنة من وزارتي العدل والداخلية تصوغ قانونا يجرم حمل الأسلحة البيضاء

تعكف وزارتا العدل والحريات ووزارة الداخلية على إعداد نص قانوني مفصل يهم تحديد وتعداد حالات حمل السلاح الأبيض الموجبة لعقوبات زجرية مع الاستثناءات.

وأفادت مصادر موثوقة، بأن لجنة مختلطة بين وزارتي العدل والحريات ووزارة الداخلية، ستعلن قريبا عن النص القانوني الذي ينسجم ومحاربة ظاهرة «التشرميل» التي تقض مضاجع المواطنين وتستنفر الأمنيين ورجال العدل معا لمحاربتها.

وسيتضمن النص التجريمي لحمل الأسلحة البيضاء، عقوبات تختلف وفق حالات الضبط، مع تبيان حالات الاستثناء التي تشمل المهنيين أمثال الجزارين أيام عيد الأضحى.

ولم يكن من داع لصياغة هكذا نص قانوني غير ظاهرة «التشرميل» التي أصبحت محاربتها همّا مشتركا، على حد قول المصادر.

وتتداول اللجنة المختلطة في النص القانوني، من أجل تقريب رؤى الوزارتين في هذا الشأن، إذ كل منهما تعتمد تصورا مغايرا للآخر لاحتواء ظاهرة حمل الأسلحة البيضاء.

وأكدت المصادر أن وزارة الداخلية تسعى لاعتماد نص قانوني مفصل يعرض لجميع الحالات الملزمة لتوقيع العقوبات في حق حاملي الأسلحة البيضاء وتحديد جل الحالات المفترضة، فيما تدفع وزارة العدل والحريات إلى إجراء تعديل يسيرٍ في القانون الجنائي، وهو ما ترى وزارة الداخلية أنه سيكون فضفاضا ويحتمل تأويلات فقهية متعددة.

 

محللون عسكريون: المغرب أقوى جويا من إسبانيا بفضل مقاتلات «إف 16»

حاز المغرب أفضلية على إسبانيا، بعد تقييم عسكري أجراه محللو البلد الأوربي طال مقارنة بين مقاتلات إف 16 التي تتوفر عليها القوات المسلحة الملكية ونظيرتها إف 18 التي تتوفر عليها إسبانيا.

وفي مقارنة بين القوتين الجويتين المغربية والإسبانية، أورد موقع(El confidentialdigital) أن مقاتلات إف 16 المتوفرة لدى المغرب تجعله متقدما على نظيرته إسبانيا التي تحوز مقاتلات إف 18.

وفيما اعتمد المحللون العسكريون الإسبان على سيناريو حرب افتراضية بين البلدين، لتقييم القوتين الجويتين، فإن الأمر خلص إلى أن مقاتلات إف 16 تؤهل المغرب ليحسم الحرب الجوية لصالحه.

وحسب المحللين العسكريين فإن مقاتلات إف 16 التي تتوفر على محرك نفاث واحد يجعلها أكثر قوة من نظيرتها إف 18 التي تتوفر على محركين نفاثين، لأن الأمر لا يتعب بدن المقاتلة الحربية ويجعلها طيعة لربابنتها، كما يمنحها هامشا أكبر من المناورة بخلاف مقاتلات إف 18 التي تعد أثقل وزنا من إف 16.

وتعد الطائرات النفاثة إف 16 المملوكة للمغرب من قبل شركة «لوكهيد مارتان» الأمريكية، متطورة التقنيات ولا تتفوق عليها في هذا الصنف غير مقاتلات صنعتها الولايات المتحدة الأمريكية خصيصا لدولة الإمارات العربية المتحدة.

وعدد المحللون العسكريون بعض مميزات مقاتلات إف 16، مؤكدين أنها تتوفر على رادارات تحدد الأهداف عن بعد 300 كيلومتر، وهو ما يفوق قدرة الرادارات المتوفرة لدى مقاتلات إف 18.

وأشار المحللون إلى أنه في حال مواجهة ثنائية بين مقاتلات المغرب وإسبانيا فإن النتيجة حتما ستحسم لفائدة المقاتلات التي تتوفر لدى المملكة.

ووفق التقييم العسكري، فإن المغرب أصبح يتوفر منذ 2012، على صواريخ(Sidewinder  AIM-9X)  التي تتميز بالفعالية والنجاعة كلما تعلق الأمر بحرب جوية – جوية، مع الإشارة إلى أن المملكة أصبحت عاشر دولة تحوز هكذا نوع من الصواريخ بين مختلف دول المعمورة.

فضلا عن ذلك، أفاد التقييم بأن القوات المسلحة الملكية طلبت أيضا، شهر غشت الماضي، عددا من صواريخ (AIM-9X Block)، وهي صواريخ يستطيع ربابنة المقاتلات الحربية توجيهها نحو الأهداف المتوخى إصابتها حتى بعد الإطلاق.

 

وزارة التربية الوطنية تطلق خدمة جديدة بموقعها على الانترنت لتدقيق معطيات المترشحين لاجتياز البكالوريا

أطلقت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني خدمة إلكترونية جديدة بموقعها على الانترنت موجهة للتلميذات والتلاميذ المترشحين لاجتياز الامتحان الوطني الموحد لنيل شهادة البكالوريا برسم دورة 2014، تمكن من تدقيق معطيات الترشيح عبر رابط بالبوابة الرسمية للوزارة على الشبكة.

وأوضحت الوزارة أن هذه العملية تروم توفير قاعدة معطيات دقيقة ومُحيّنة تطابق معطياتها تلك الواردة في ملف الترشيح وفي الوثائق الرسمية على صعيد المؤسسة، بغاية الحد من الأخطاء التي عادة ما كانت تعتري المعطيات الشخصية للمترشحين، والتي يتطلب تصحيحها مجهودات خاصة سواء بالنسبة للمترشح أو الإدارة الترابية.

وستمكن هذه الخدمة الإلكترونية المترشحين لاجتياز البكالوريا من الاطلاع على معطيات بطاقة الترشيح الإلكترونية والمصادقة عليها، وطلب إجراء التعديلات الضرورية في حالة عدم مطابقة المعلومات الواردة في بطاقة الترشيح الإلكترونية مع تلك المتضمنة في الوثائق المكونة لملف الترشيح.

كما ستمكن هذه الخدمة المترشحين، تضيف الوزارة، من تتبع تنفيذ طلبات تصحيح المعطيات خلال الفترة المخصصة لذلك إلى حين المصادقة عليها من الإدارة التربوية بتنسيق مع النيابات والأكاديميات، وذلك عبر بوابة الوزارة على الانترنت أو عبر البريد الإلكتروني الخاص بالمترشح على موقع تعليم (taalim.ma).

ويمكن تفعيل البريد الإلكتروني عند الدخول لموقع تعليم على الانترنت عبر إدخال عنوان البريد (codemassar@taalim.ma)، كما يسلم قن سري أولي من طرف إدارة المؤسسة التعليمية من أجل تفعيل الحساب.

ودعت الوزارة كافة التلاميذ والتلميذات المترشحين للامتحان الوطني الموحد لنيل شهادة البكالوريا إلى معاينة بطاقة الترشيح الإلكترونية وجوبا والمصادقة عليها في أجل أقصاه 5 ماي 2014 باستعمال البريد الإلكتروني المذكور.

 

بوليف: التوقيع قريبا على عقد برنامج بين الوزارة ومهنيي تعليم السياقة

قال الوزير المنتدب المكلف بالنقل محمد نجيب بوليف إنه سيتم في أقرب وقت ممكن التوقيع على عقد البرنامج بين وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك ومهنيي قطاع تعليم السياقة (2014-2016)، يتضمن هذا العقد، إجابات واضحة على المشاكل والإكراهات التي يعاني منها هذا القطاع.

وأوضح الوزير، خلال لقاء دراسي حول قطاع تعليم السياقة، أن عقد البرنامج يهدف إلى مواكبة قطاع تعليم السياقة ومصالح الإدارة بشكل تدريجي بغية الرفع من مستوى جودة التكوين ومصداقية رخصة السياقة ومهنية القطاع، مضيفا أن هذا العقد يوضح أيضا بالملموس الالتزامات والإجراءات التي يتوجب اتخاذها لتحسين السلامة الطرقية.

وأكد بوليف أن تأهيل وتطوير قطاع تعليم السياقة بالمغرب يعد من بين أولويات السياسة التي تعتمدها الوزارة لتنمية قطاع النقل ككل، وذلك بالنظر للأهمية التي يكتسيها هذا القطاع والتي تتمثل في إسهامه في الاستثمار وخلق فرص الشغل، خاصة عبر التشغيل الذاتي، فضلا عن كون مؤسسات تعليم السياقة تعتبر شريكا للإدارة في تأمين خدمات القرب المقدمة للمواطنين بخصوص رخصة السياقة.

وأبرز بوليف أن عدد المرشحين الذين تم تكوينهم في سنة 2013 من طرف مؤسسات تعليم السياقة قارب 390 ألف مرشح، أي ما يزيد عن 1500 مرشح يوميا، مضيفا أنه تم تنظيم نحو 550 ألف امتحان وتسليم ما يفوق 300 ألف رخصة سياقة خلال نفس السنة.

واعتبر أن تكوين المرشحين بالإضافة لنظام امتحان الحصول على رخصة السياقة يحددان بشكل كبير قيمة ومصداقية رخصة السياقة، مشيرا إلى أن تأهيل وتحسين هذين المجالين من بين محاور المخطط الاستراتيجي الاستعجالي للسلامة الطرقية الذي يهدف إلى تأهيل العنصر البشري باعتباره حسب الإحصائيات سببا رئيسيا في حوادث السير (أكثر من 80 في المائة).

من جانبها، أبرزت رئيسة مصلحة تعلم السياقة التابعة للوزارة، كوثر بوسعيد، أن عقد البرنامج يتضمن 14 إجراء تتوزع على أربعة محاور تهم تأهيل التكوين بمؤسسات تعليم السياقة وتأهيل امتحان الحصول على رخصة السياقة، وعصرنة حظيرة المركبات المستعملة في تعليم السياقة، وإرساء أسس المنافسة الشريفة لممارسة المهنة وتحفيز مؤسسات تعليم السياقة.

ولتنفيذ عقد البرنامج، أشارت بوسعيد إلى أنه سيتم تشكيل لجنة قيادة تتولى مهمة التأكد من التقدم العام لإنجاز الإجراءات المحددة بموجب عقد البرنامج والتأكد من بلوغ الأهداف العامة المحددة في هذا العقد.

أما ممثلو مختلف الهيآت المهنية لقطاع تعليم السياقة، من أرباب مؤسسات التعليم ومدربين، فقد تطرقوا إلى بعض القضايا التي تهم القطاع والمتمثلة أساسا في دفتر التحملات ووضعية المدربين والجانب الضريبي والشق الاجتماعي لهذا القطاع.

يشار إلى أنه خلال هذا اللقاء تم تقديم عرض حول المستجدات القانونية والتنظيمية المتعلقة بقطاع تعليم السياقة وحصيلة نظام أخذ المواعيد عبر الخط لاجتياز امتحانات الحصول على رخصة السياقة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>